بسبب الفول السوداني.. قطعة بسكويت تنهي حياة فنانة بريطانية

239

بشكل مفاجئ، فارقت الفنانة البريطانية الشابة أورلا باكسينديل، البالغة من العمر 25 عامًا، الحياة في الولايات المتحدة بعد تناولها قطعة بسكويت تحتوي على زبدة الفول السوداني، تسببت لها بردة فعل تحسسية قاتلة.

في التفاصيل، تناولت الفنانة الاستعراضية المصابة بحساسية شديدة من الفول السوداني، قطعة البسكويت، وأُصيبت بنوبة حساسية عالية لم ينفع معها استخدام قلم الحقن التلقائي الذي تحمله الشابة معها على الدوام.

واشترت أورلا قطعة البسكويت من متجر “ستيو ليوناردز” في ولاية كونيتيكت الأميركية، في وقت سابق من هذا الشهر، ولم تشاهد على غلاف بسكويت الفانيليا الفلورنسي أنه يحتوي على الفول السوداني، ولم يكن هناك أي ذكر للمكسرات، وفق ما نقلته صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

كما أكد التقرير أن باكسينديل كانت تحمل قلم الحقن التلقائي لعلاج الحساسية “إبي بن” معها ولكنه لم يكن كافياً لمواجهة رد الفعل التحسّسي الشديد الذي عانت منه بعد تناول البسكويت، وفقاً لبيان صادر عن محاميها، وتوفيت بسبب صدمة الحساسية في 11 كانون الثاني/يناير الماضي.

يحتوي على فول سوداني غير معلن

على إثر ذلك، سحب متجر “ستيو لويوناردز” مجموعة من بسكويت الفانيليا الفلورنسي، فيما كشفت الشركة المالكة له، أن هذا البسكويت تم إنتاجه بواسطة شركة “يونايتد كوكيز”، وتم بيع 500 عبوة في فرعي دانبري ونيونغتن بولاية كونيتيكت، ويحتوي على فول سوداني وبيض غير معلن.

فيما فنّدت شركة “يونايتد كوكيز”، الشركة المصنعة للمنتج هذا الادعاء، وقالت إنها أخطرت المتجر، في يوليو/تموز 2023 بتغيير الوصفة.

إهمال جسيم

وأصدرت عائلة باكسينديل أن ابنتهم التي انتقلت للعيش في مدينة نيويورك في عام 2018، كانت تستعد لأداء دورها في استعراض “أليس في بلاد العجائب”، واصفين إياها بأنها تجسّد المعنى الحقيقي للحماسة والقوة والجمال.

كما أضاف البيان أن “التحقيق الأولي كشف أن وفاة أورلا حدثت بسبب الإهمال الجسيم والسلوك المتهور من جانب الشركة المصنّعة و/أو البائعين”، مؤكدين أن ابنتهم تهتم كثيراً بمكوّنات ما تأكله وتراقب المحتويات دائماً لحماية نفسها.

مأساة مفجعة

وأحدثت وفاة أولا باكسينديل حالة حزن واسعة بين متابعيها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تداولوا صورها، ووجّهوا لها كلمات مؤثرة.

إلى ذلك، وصف مفوض إدارة حماية المستهلك في ولاية كونيتيكت، بريان كافيريلي، وفاة باكسينديل بأنها “مأساة مفجعة”. وقال إن وكالته الحكومية تعمل مع مسؤولين محليين وفيدراليين وكذلك ولايات أخرى لتفادي وقوع مأساة مماثلة في المستقبل.

يذكر أن أورلا باكسينديل ولدت في شرق لانكشاير ببريطانيا، ودفعها الطموح للسفر إلى نيويورك من أجل تعلم الرقص والاستعراض وعرض الأزياء والتمثيل، فيما كانت تستعد لأداء دورها في استعراض “أليس في بلاد العجائب” لكنها فارقت الحياة.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار